أول ردّ من ميرت رمضان دمير على أخبار زواجه من عفراء أوغلو

غادة سابا تحتفل بخطوبتها بأجواء مليئة بالسعادة والفرح

روجينا تتعرض لحرق شمسي وتقدم نصيحة: حاولوا تبتعدوا عن الشمس

ميغان ماركل كانت تعتقد أنها "أعلى في المرتبة الاجتماعية" من فيكتوريا بيكهام

خبيرة ملكية تكشف كيف أثر ظهور كيت ميدلتون الأخير على صحتها

"وانخطبت"… تفاصيل عن خطوبة نور ستارز

حسام حبيب يكشف مفاجآت عن أزمة شيرين وعدم طرح أغانيها

بعد جدل التسريبات الصوتية.. شقيق شيرين يرد على حسام حبيب

أحلام تدمع خلال غنائها "لما قلبي" لـ عبدالله الرويشد في الكويت

لحظة مساعدة أميتاب باتشان ديبيكا بادوكون لنزول المسرح ترند

هند صبري تستقيل من برنامج الغذاء العالمي بسبب "تجويع" أهالي غزة

ET بالعربي | 22 نوفمبر 2023
هند صبري

هند صبري

بعد 13 عامًا، من وجودها في برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، كسفيرة للنوايا الحسنة، قررت هند صبري، الاستقالة من ذلك المنصب، وذلك بسبب الأحداث الذي يشهدها قطاع غزة منذ يوم 7 أكتوبر الماضي.

وقالت هند صبري، في بيانٍ صحفي، "أكتب هذا بقلب مثقل وحزن عميق، قررت التخلي عن دوري كسفيرة للنوايا الحسنة لبرنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، وهو الدور الذي أعتز به واحترمه منذ سنوات، لقد تعلمت كثيرًا وبكيت كثيرًا وضحكت كثيرًا معكم جميعًا طوال هذه الرحلة التي ستظل دائمًا في قلبي".

وتابعت: "منذ 13 عامًا، أصبحت جزءًا من الأسرة الكبيرة لبرنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، جزءًا من مهمة عظيمة ونبيلة، وأنا فخورة بذلك، لقد رأيت طوال هذه السنوات كيف كرس رجال ونساء شجعان في جميع أنحاء العالم حياتهم لخدمة الآخرين، ولهذا السبب، أكنّ لهم حبًا واحترامًا عميقين".

وأضافت: "خلال الأسابيع الماضية، شهدت وشاركت تجارب زملائي المتفانين في برنامج الأغذية العالمي، شاركتهم الإحساس بالعجز لعدم قدرتهم على القيام بواجبهم على أكمل وجه، كعادتهم دائمًا تجاه الأطفال والأمهات والآباء والأجداد في غزة، ولم يكن بوسعهم إلا القليل في مواجهة آلة الحرب الطاحنة التي لم ترحم المدنيين الذين يحاصرهم الموت، لقد حاولت -بصفتي سفيرة للنوايا الحسنة- إيصال صوتي على أعلى مستوى في برنامج الغذاء العالمي والانضمام لزملائي في المطالبة باستخدام ثقل البرنامج مثلما فعل بنجاح في السابق، للدعوة والضغط بقوة من أجل وقف إطلاق النار الإنساني والفوري في قطاع غزة والاستفادة من نفوذ البرنامج لمنع استخدام التجويع كسلاح حرب".

وتابعت في رسالتها : "كنت على يقين من أن برنامج الغذاء العالمي، الذي حصل على جائزة نوبل للسلام قبل 3 أعوام فقط، بعد أن كان مشاركًا نشطًا في قرار الأمم المتحدة رقم 2417 الذي أدان استخدام التجويع كوسيلة من وسائل الحرب، سوف يستخدم صوته بقوة كما فعل في حالات الطوارئ والأزمات الإنسانية المتعددة، ومع ذلك، فقد جرى استخدام التجويع والحصار كأسلحة حرب على مدى الأيام الـ46 الماضية، ضد أكثر من مليوني مدني في غزة، وهو السلاح الذي حتى الآن قتل أكثر من 14 ألف شخص، وأصبح أكثر من 1.6 مليون شخص بلا مأوى، ودُمرت نصف المباني، وقصفت المستشفيات والمدارس التي من المفترض أن تكون ملاجئ آمنة،لذلك كله أستقيل، وأتمنى لجميع زملائي في برنامج الأغذية العالمي السلامة والسلام".