وفاة نجمة الكيبوب بارك بو رام عن عمر يناهز 30 عاما

ماغي بو غصن تعلّق على عرض مسلسل للموت على سيرين عبد النور

"اختياراتي مدمرة حياتي" ياسمين عبد العزيز في رسالة جدلية جديدة

مينا الشيخلي تعلن حملها : "احلى عيدية وصلتنا بحياتنا"

الأمير ويليام يعود إلى مواقع التواصل بعد فترة من الإعلان عن مرض كيت

في ثقة عمياء: ليالي دهراب تبكي وتعترف "الشهرة أذتني"

انطلاق عرض الموسم الثالث من المسلسل التركي الطموح الأعمى

مسلسلات رمضان حاضرة في حفل عمرو دياب

وفاة أو جيه سيمبسون عن عمر 76 عاماً بعد صراع مع السرطان

هدى الإتربي لا تتأثر بالانتقادات على شكل شخصية دينا

الملكة رانيا تدعو من قمة الويب إلى وقف إطلاق فوري للنار في غزة

ET بالعربي | 27 فبراير 2024
الملكة رانيا - صورة معدلة من السوشيال ميديا

الملكة رانيا - صورة معدلة من السوشيال ميديا

 "يجب على هذه الحرب أن تنتهي الآن"، و"على الرهائن والمعتقلين من كلا الطرفين أن يعودوا إلى بيوتهم" دعوة من الملكة رانيا التي تشارك في قمة الويب المنعقدة في قطر إلى وقف فوري لإطلاق النار في قطاع غزة.

كلمة الملكة رانيا من مشاركتها في قمة الويب في قطر

وقالت الملكة رانيا إنه "على مر عقود، إحدى القصص تم تهميشها لتصبح حاشية في رواية كتبها آخر. إنها قصة فلسطين التي دُفع شعبها إلى الهامش، بعيداً عن الأنظار وبعيداً عن الأذهان . لوقت طويل، تم تجريد الفلسطينيين من إنسانيتهم ومصداقيتهم... وتم تحويلهم إلى شعب يمكن استباحته دون عواقب".

وأكدت الملكة رانيا على أن الواقع الافتراضي على وسائل التواصل الاجتماعي نقل الحرب على غزة بتفاصيلها المرعبة ولحظاتها الدموية.

وقالت: "شاهدنا كيف انقلبت مساحاتنا على وسائط التواصل الاجتماعي وتحولت الصور الملونة التي كانت تعج بها حساباتنا إلى مشاهد أحادية اللون: أكفان بيضاء، أنقاض رمادية وشاشات بيضاء وسوداء تتوسطها تحذيرات من قسوة المحتوى".

الملكة رانيا: مقياس الإنسانية يهوي إلى مستويات جديدة

وأضافت "أتردد مرات عديدة في مشاهدة ما وراء هذه التحذيرات. فبعد أكثر من 140 يوماً من الحرب أعلم تماماً ما ينتظرني: لقطات مروعة للحياة والموت من ذلك المكان الذي أصبح الأكثر بؤساً في عالمنا. رضع تغطي أجسامهم حروق موجعة، أطفال استبدلت أطرافهم بضمادات غارقة بالدماء، وأمهات يكشفن الأكفان عن وجوه ملائكية لقبلة وداع أخيرة".

وقالت "أعتقد لبرهة، وأنا أقلب مشاهد تلك الحرب التي خلت من الرحمة، أن الحال لن يزداد سوءاً... إلا أنه يتفاقم.. يهوي مقياس الإنسانية إلى مستويات جديدة. أفعال لا يمكن تصورها... أصبحت أموراً اعتيادية: مستشفيات تتعرض للقصف، أماكن عبادة تُدمر، مدنيون يقتلون وبأيديهم الرايات البيضاء."

الملكة رانيا من قمة الويب في قطر

وأضافت "سواء على الإنترنت أو أرض الواقع، لم تخدم المعايير المبهمة الفلسطينيين يوماً. انظر إلى الأسس العالمية لحقوق الإنسان، القانون الدولي، والقيم العالمية للمساواة والعدالة، ستجد ان بعض المبادئ الأساسية تُعرّف من جديد لتبرر مستوى من العنف لا يمكن تبريره إطلاقاً."

وفي كلمتها رسمت الملكة رانيا تدرجاً موضوعياً للقضية الفلسطينية حيث قالت "بالتأكيد، فتحت هجمات السابع من تشرين الأول فصلاً جديداً في صراع طويل. لكن القصة الأكبر امتدت لسنوات أطول من أعمار معظمنا: خمسة وسبعون عاماً لم ينعم الفلسطينيون خلالها يوماً بالسلام."

وقالت "لوقت طويل، تم تجريد الفلسطينيين من إنسانيتهم ومصداقيتهم... وتم تحويلهم إلى شعب يمكن استباحته دون عواقب"، مضيفة "تم تجاهل واقعهم كشعب تحت الاحتلال، وتشويه مجتمعهم المتنوع من أطباء وأساتذة وناشطين، وسحق وتجريم محاولاتهم العديدة للمقاومة غير المسلحة – من حملات الإضرابات والعصيان المدني التاريخية إلى مسيرة العودة الكبرى في غزة."

الملكة رانيا العبدالله

ونوهت إلى انه "تم اختزال الشعب الفلسطيني إلى أعداء في رواية لطرف آخر – صُوروا للعالم على أنهم تهديد للأمن أو إرهابيين. لكن اليوم، ولأقسى الأسباب، أصبح الفلسطينيون على مرأى العالم.. فبعد ثلاثة أرباع قرن من بداية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، رأى الملايين حول العالم للمرة الأولى ما يعنيه أن تكون فلسطينياً."

وأضافت "أفعال الحرب لا تكون دائماً واضحة على هيئة قصف جوي أو كمين أو عملية اختطاف. أحياناً، يأتي العنف على صورة حصار مطبق يمتد لأكثر من سبعة عشر عاماً، أو عقود من عمليات القتل اليومية. يأتي على شكل نقاط تفتيش أو جدار عازل أو عنف من مستوطنين مسلحين أو اعتقالات بلا سبب واهانات لا تنتهي تحت وقع احتلال."

عن قمة الويب قطر

وتعد قمة الويب قطر الحدث الافتتاحي لقمة الويب العالمية في الشرق الأوسط، والتي تدير عدداً من الأحداث التكنولوجية في العالم. ويجمع المؤتمر الذي يستمر لأربعة أيام ألف شركة ناشئة من 80 دولة من بينها الأردن، وتستقطب القمة نحو 12 ألف مشارك من أكثر من 120 دولة.