وفاة محمود ابن عزت العلايلي والنجوم ينعونه

أبرز لحظات أغلى زفاف في العالم

وفاة شانين دوهرتي عن عمر يناهز 53 عاماً بعد صراع مع السرطان

كيت ميدلتون برفقة الأميرة شارلوت بأحدث ظهور في ويمبلدون

محمد رمضان يعتذر عن صفعه لشاب "الاعتراف بالخطأ من شيم الكبار"

الشامي يخطف عروس يوم زفافها

شاكيرا تشعل أجواء كوبا أميركا وميسي يحتفل بثاني ألقاب البطولة

إحتفالات ما بعد زفاف أنانت أمباني و راديكا ميرشانت مستمرة

توبا تعترف بأنها لا تخطط للعودة حاليا إلى التلفزيون

حفل ختامي مبهر لـ يورو 2024 بحضور الملوك والأمراء والمشاهير

20 عاماً على الرحيل .. و ذكرى باقية في قلوب الجميع 

ET بالعربي | 29 نوفمبر 2023
ذكرى - صورة من غوغل

ذكرى - صورة من غوغل

عقدين من الزمن مروا على رحيل ذكرى، 20 عاماً وما زالت صاحبة الصوت المميز حاضرة في قلوب الجميع بصوتها الذهبي و حكايتها الحزينة.

صادف يوم الثلاثاء 28 نوفمبر 2023، الذكرى الـ 20 على رحيل الفنانة التي استطاعت أن تحتل الساحة الفنية العربية بسبب رقتها وصوتها الذي عرف بـ الطلاقة والعذوبة، إلا أنها كسرت قلوب الجماهير في عام 2003 بسبب وفاتها المأساوية، حيث وجدت مقتولة داخل شقتها على يد زوجها.

وداع ذكرى الأخير لم يكن عادياً، وشيعت إلى مثواها الأخير في تونس، بحضور جماهير كبير قدر بحوالي 10 آلاف شخص، وأدى وفاتها إلى تشكيل قضية رأي عام في تونس والوطن العربي.

عقدين من الزمن.. وذكرى باقية في قلوب الجميع

وبالرغم من كل ما حصل على مدار أعوام طويلة وتعدد السيناريوهات التي تحدثت عن أسباب الجريمة، لا تزال الحكاية الحقيقية مجهولة حتى الآن.

ذكرى لا تزال حاضرة حتى يومنا هذا في عقول الجماهير العربية، ومنحها الجمهور العديد من الألقاب ومنها "أميرة الطرب - صاحبة الصوت الملكي وغيرها الكثير، ولا تزال أغانيها واسمها حاضر في المهرجانات التونسية والعربية ويتم تكريمها.

عقدين من الزمن.. وذكرى باقية في قلوب الجميع


مسيرة حياة ذكرى وأعمالها

ولدت ذكرى محمد في السادس عشر من سبتمبر سنة 1966 بمنطقة وادي الليل التابعة لولاية (محافظة) منّوبة (قرب العاصمة تونس)، وهي أصغر أشقائها الثمانية وهم توفيق، محسن، السيدة، سلوى، الحبيب، هاجر، كوثر ووداد.

بدأت الراحلة مشوارها الفني عام 1980، وساهمت في تقديم العديد من الألبومات الغنائية، وشاركت سنة 1980 في برنامج المسابقات "بين المعاهد" بأغنية "اسأل عليا" للفنانة المصرية الراحلة ليلى مراد، وهي الأغنية التي شاركت بها بعد ذلك في برنامج الهواة "فن ومواهب"، وترشحت للنهائي حيث فازت بالجائزة الكبرى يوم 23 يوليو 1983 بأداء مبهر ورائع لـ أغنية "الرضا والنور" لأم كلثوم، فانتبه لذلك الملحن عزالدين العياشي الذي كان تذكرة دخولها إلى كورال البرنامج.

عقدين من الزمن.. وذكرى باقية في قلوب الجميع

وفي سنة 1983 سجلت ذكرى أول أغنية من تلحين عزالدين العياشي "يا هوايا"، لتحظى بعد ذلك بفرصة اعتلاء مسرح مهرجان قرطاج العريق حيث أحيت أول حفل لها، وانضمت بعدها إلى فرقة الإذاعة والتلفزة التونسية بقسم الأصوات حيث التقت الملحن عبد الرحمن العيادي الذي لحن معظم أغانيها في مرحلة لاحقة.

خلال مسيرتها الفنية التي امتدت حوالي 23 عاماً، تنقلت ذكرى بين عدة دول عربية، وأطلقت حوالي 16 ألبوم غنائي، وغنّت أيضا العديد من الأغاني المشتركة مع عدد من الفنانين الخليجين مثل طلال مداح في أغنية "ابتعد عني، أبوبكر سالم في أغنية "يا مشغل التفكير" ومحمد عبده في أغنية "حلمنا الوردي" في سنة 2003 وديو مع عبدالله الرويشد في أغنية "ما فقدتك" صدر بعد وفاتها أواخر 2003.

ومن أجمل أغانيها، "وحياتي عندك، مش كل حب، الله غالب، يا عزيز عيني، كل اللي لاموني، يوم عليك، بحلم بلقاك، ما بنتكلمش، تبعد عني، فرصة أخيرة، أماه، كما صدرت بعد وفاتها أغنيتا "أعجبتني" عام 2004، وتبقى ذكرى".